14 تموز, 2019

كيف تزيل الكافيين من نظامك الغذائي بشكل كامل وتستبدله بطعام صحي؟ اليك الطريقة

كيف تشعر بعد شرب القهوة أو مشروب الطاقة المفضل لديك؟ هل تشعر بتوقظك الذهني وطاقتك الكاملة، أم أن شعورًا أقل من التعب الذي كنت تشعر به يراودك؟ هل استبدل الكافيين بطعام صحي مفيد لك و لنظامك الغذائي؟

إن كنت لا تجرؤ على تناول المشروبات منزوعة الكافيين وتعتمد على القهوة والشاي ومشروبات الطاقة الغنيّة بالكافيين كليًا في حياتك، على الرغم من رغبتك في الابتعاد عن هذه العادة، وفي ذات الوقت، ترغب في الحصول على فوائد الكافيين، كابعاد شبح الزهايمر ورفع معدل التمثيل الغذائي لديك، فعليك الانتباه إلى عاداتك في تناوله من أجل برنامج طعام صحي ناجح.

ستساعدك هذه المقالة في تقييم عادات تناول الكافيين لديك وستقدم لك بعض الحلول لذلك.

دوّن كمية الكافيين مثل الطعام الصحي !

الخطوة الأولى هي الحصول على فكرة أوضح عن عاداتك الحالية في تناول الكافيين. وباختصار، تحتاج إلى الإجابة على الأسئلة التالية:

ما هو متوسط استهلاكك الحالي للكافيين؟

تعد القهوة والشاي والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة من أكثر مصادر الكافيين شيوعًا،  حيث يعرف الجميع بأنها مصادر للكافيين، بينما لا يدرك الكثيرون مقدار الكافيين الحقيقي الذي تحتويه!

لحل ذلك، سجل كمية الكافيين التي تتناولها ليوم عادي واحد واجمع الكمية، وبمجرد قيامك بذلك، سوف تتساءل بلا شك عن الكمية الموصى بها من أجل صحة أفضل، ففي عام 2015، نشرت الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية (EFSA) تقريرًا يفيد بأن استهلاك ما يصل إلى 400 ملجم يوميًا من الكافيين، أمرٌ لا يثير مخاوف تتعلق بالسلامة لدى البالغين. احسب معدل كتلة الجسم الغير دهنية من هنا.

متى ولماذا تستهلك الكافيين عادًة؟

قم بتدوين الأوقات التي تستهلك فيها الكافيين عادًة ودوافعك لذلك. على سبيل المثال، هل تتناوله بسبب شعورك بنقص في الطاقة أو الملل أو لتحسين الأداء أو لمجرد الاستمتاع بتذوق القهوة؟

بعكس ما تعتقد، عنصر التوقيت يستحق المتابعة لأن الآثار الجانبية غير السارّة المرتبطة بتناول الكافيين كالأرق تكون مزعجة عادًة وهذه المشكلة تحديدًا تنجم عن تناول الكافيين في أوقات متأخرة نسبيًا.

أيضًا، يحتاج جسمك إلى عشر ساعات للتخلص من ما نسبته 100٪ من الجرعة، مما يعني أنه لا يزال بإمكانك تناول الكافيين في نظامك الغذائي إذا كنت لم تستهلك أيًا منه خلال الـ 10 ساعات الماضية، كما يختلف معدل التخلص من جرعة الكافيين بين الأفراد، لكن القاعدة العامة تقول "تجنب الكافيين من بعد الظهر أي من (2-3 مساءً)".

قد تجد أن مجرد الاحتفاظ بسجل لعدد مرات تناول الكافيين سيساعدك على التقليل من هذه العادة، من خلال زيادة وعيك بالتناول غير المبرر.  تعرف على طرق إزالة السكر من نظامك الغذائي هنا.

طرق صحية للتوقف عن تناول الكافيين

التوقف المفاجئ

خيارك الأول هو التوقف المفاجئ عن استهلاك جميع المنتجات التي تحتوي على الكافيين، حيث يعد هذا الخيار أسرع طريقة للإقلاع عن التدخين والكافيين، ولكنه أيضًا الطريقة الأكثر احتمالًا لحدوث أعراض جانبية مثل الصداع والنعاس وصعوبة التركيز.

إذا اخترت هذا الطريق:

  • حاول تجربة هذه الطريقة في يوم عطلتك، و تجنب الأيام التي تكون فيها مشغولاً.
  • احرص على شرب الماء بوفرة.
  • احرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • تناول الطعام الصحي لزيادة مستويات الطاقة لديك بشكل طبيعي.
  • خذ قيلولة واذهب إلى الفراش مبكراً!

طريقة التدرّج

بدلاً من اتباع طريقة التوقف المفاجئ، قد تقرر تقليل تناول الكافيين تدريجياً بمرور الوقت، وتعد الفائدة الرئيسية من التدرّج هو تقليله من حدة الأعراض الجانبية أو تجنبها كليًا، ومع ذلك، فإن هذه الطريقة قد تستغرق وقتًا أطول، وستتطلب المزيد من الجهد من حيث التخطيط. تعرف على مشروبات الديتوكس للتخلص من سموم الجسم هنا.

تجنب الانتكاسات

بعد فطام نفسك عن الكافيين والتغلب على أعراض الانسحاب المتعلقة به، فإن أخر شيء تريد القيام به هو العودة مباشرة إلى تناوله. فالآن يجب عليك إعادة ترشيد نفسك في تناول الكافيين، بالإضافة لأن تكون قادرًا على الاستفادة من آثاره الإيجابية بجرعة أقل بكثير من تلك التي كنت تتناولها من أجل صحة أفضل.

في النهاية، لأن لكل وجبة بديل فمن المؤكد أن للكافيين بدائل أخرى صحية تمنح ذات الشعور بالطاقة، حمل تطبيق ترانسفورم مي من فيتنس يارد حالًا لتجد مصدر بديل للطاقة.

المصدر: 1

 

طباعة

كلمات دلالية: طعام صحيأكل صحيصحة

الاكثر مشاهدة
مقالات ذات صلة
آخر المقالات

سجل مجانآ


مكتبة الوصفات مكتبة الوصفات
مكتبة التمارين مكتبة التمارين