21 كانون الثاني, 2015

5 أمور ستخسرها إن لم تحتفظ بسجلّ لتدريباتك

الإحتفاظ بسجلّ لجدول تدريباتك أحد أهم الأمور التي عليك فعلها إن أردت الحصول على نتائج ملموسة من الجهود التي تبذلها في تمارينك؛ وعدم قيامك بهذا سيكلفك -على الأغلب- الكثير من الوقت والجهد والمال، وفوق كل هذا قد لا تصل إلى أهدافك ومواصفات الجسم الذي لطالما حلمت به.

 

قبل أن أخبرك بماذا ستخسر إن لم تحتفظ بسجلّ تدريب خاص بك، دعنا قبل كل شيء أن نتحدّث قليلا عن الذي عليك وضعه في سجلّ التدريب!

سجل تدريبك يجب أن يحتوي على الأمور التالية على الأقل:

  • مقاسات جسمك: كالوزن والطول ومحيط الجسم من عدة مناطق ونسبة الدهون، وأي شيء آخر ترغب في إضافته لما سبق.
  • كل ما يتعلّق بتدريبك: كأيام التدريب، مواعيد الجلسات ومدتها، التمارين وعددها في كل جلسة، والأوزان التي ستحملها، عدد التكرارات والمجموعات ومدة الراحة، بالإضافة إلى شدّة تدريب الكارديو.
  • حميتك أو عاداتك الغذائية: كالوجبات، ومواعيدها ومحتواها من السعرات الحرارية، بالإضافة إلى ذِكر المكملات الغذائية إن كنت تتناول أي منها.

 

والآن إلى...

الأمور الخمس التي ستخسرها إن لم تحتفظ بسجل لتدريباتك

 

1-  مرجعية لنقطة بدايتك

أنت تعلم أن اختبار مستوى لياقتك البدنية بانتظام مهم جداً لقياس الإنجاز، لكن لا يمكنك الإعتماد على ذاكرتك لوحدها في تذكّر ومقارنة النتائج الحديثة بالقديمة.. أليس كذلك! لهذا من المهم جداً تسجيل تلك النتائج والإحتفاظ بها لوقت الحاجة.

وربما قد سمعت بهذه المقولة: "إن لم تعلم أين موقعك الآن، لن تعرف إلى أين أنت متّجه، وإن لم تعرف إلى أين أنت متجه، فأنت على الأغلب لن تصل إلى أي مكان".

 

2- مصدر للتحفيز

هل يمكنك تخيّل شعور الثقة ونظرة الفخر على وجهك عندما تقوم بالإطلاع على سجلّ قديم لمقاسات جسمك قبل أن تخسر 20 كيلو من الدهون، أو تكسب 5 كيلو من العضلات، أو تنتقل من قدرة على أداء 60 تمرين ضغط بدلاً من 20 قبل أن تفقد قواك؟!

لا أعتقد أنك ستتمكن من هذا ما لم تكُن قد احتفظت بسجل تدريبك لك.

 

3- إثبات على إنجازاتك

قد تحتاج يوماً ما لدليل (والذي قد يكون ببساطة صورة قبل وبعد) على مدى التغيير الذي أحدثته في نفسك أو غيرك خلال فترة البرنامج الرياضي، لتُري من حولك ما أنت قادر على فعله وتحقيقه، سواء لنفسك أم لعملائك إن كنت أنت نفسك مدرّب رياضي.

 

4- التعرّف على الخلل في خطة التمرين

سجلّات التدريب -خصوصا إذا تمّ تنفيذها على فترات تمتدّ لعدّة أشهر- ستمكّنك من معرفة الأسباب التي تمنعك من رؤية نتائج ملحوظة كالتي كانت في الموسم السابق، أو ما هي العوامل التي كانت تؤثر عليك في أوقات امتلاكك لأعلى درجة من التركيز في التدريب، أو أي أحداث ومناسبات شخصية أو عائلية أو مهنية في حياتك أثّرت على جدولة تدريباتك في السابق.

بدون سجل لتاريخ تدريبك، لن تتمكن من معرفة فاعلية حميتك وجدولك الرياضي، ولن تتمكن من تحديد سبب الخلل أو المشكلة وبالتالي التعلّم منها ومعرفة كيفية التعامل معها في المستقبل إن تعرضت لها مرّة اُخرى.

 

5- اتخاذ القرارات المناسبة

أخيراً وليس آخراً؛ ما لم تحتفظ بتاريخ تدريبك، لن تتمكن من معرفة كل النقاط السابقة وبالتالي لن تستطيع اتخاذ القرارات المناسبة والذكية لتصحيح الأخطاء أو تنقيح جدول التمارين لاستمرار الحصول على نتائج مذهلة.

إن كان لديك أي أفكار لأمور اُخرى يمكن للشخص أن يخسرها إن لم يحتفظ بسجل لتدريباته، شاركنا إياه في تعليق في الأسفل.

 

والآن بما يتعلّق بشكل هذا السجلّ وطريقته، فليس هناك قاعدة معيّنة لفعل ذلك؛ فبإمكانك استخدام دفتر ملاحظات للتسجيل، أو يمكنك فعل هذا بكل سهولة من خلال استخدامك للوحة الجسم المتقدمة في حسابك المجاني في فتنس يارد
طباعة
قيّم المقال:
3.0
الاكثر مشاهدة
آخر المقالات

سجل مجانآ


مكتبة الوصفات مكتبة الوصفات
مكتبة التمارين مكتبة التمارين