09 آذار, 2015

نصائح حول ممارسة الرياضة لمرضى السكّري

لا يكاد يوجد مُشكلة صحيّة لا يمكن تخفيف أعراضها من خلال اتباع جدول تمارين رياضي مناسب، لكن لبعض الأمراض كالسكّري - وخصوصاً النوع الثاني منه- لممارسة الرياضة تأثير إيجابي كبير على نوعية حياة وصحّة وأعراض الشخص المصاب بالسكّري.

فقد تبيّن من خلال الدراسات أنّ الرياضة تساعد المصابين بالسكّري على التخفيف من الوزن والسيطرة على مستوى السكّر في الدمّ بالإضافة إلى المزيد من الفوائد الصحيّة الرائعة، والتي تعمل جميعاً على تقليل مضاعفات السكّري والأمراض الناتجة عنه. لذا سنقدّم لك - أو لأقرباءك ممن يعانون من هذا التحدّي- بعض النصائح القيّمة لتمارس الرياضة وتتمتّع بإيجابياتها دون أي أعراض جانبية أو مخاطر غير مرغوبة.

 

1- استشر طبيبك حول خطّة تمارينك

ما إن تنتهي من قراءة هذه المقالة سيتكوّن لديك فكرة عن ما سيبدو عليه جدول تمارينك، لذا قم بتسجيل ما تنوي فعله واستشر طبيبك حول طبيعة التمارين التي ستؤديها وشدتها وتوقيتها ومدّتها والأدوية التي تتناولها أنت وأي أمر آخر يهمّك معرفته، فالطبيب هو من يستطيع اعطاءك الاشادات المناسبة حول ما إذا كانت هذه الخطة تناسبك أم لا. وبعدها يمكنك استخدام باني جدول التمارين لتتمكن من ترتيب تمريناتك وتتبعها بسهولة.

 

2- راقب مستوى السكر في الدمّ

ويجب عليك فعل هذا قبل وخلال وبعد ممارسة الرياضة، لكي تعلم مدى وكيفية استجابة جسمك للرياضة. وتشير الأدلّة العلمية أنه يُعتبر من الآمن ممارسة الرياضة لمرضى السكّري إذا كان مستوى السكر في الدمّ حوالي 100 إلى 250 ملغ/دسلتر.


3- مارس تمارين الكارديو

عموماً، مالم يكن الشخص يُعاني من مضاعفات صحيّة بسبب السكري تمنعه من ممارسة بعض أنواع التدريب؛ يُمكن للمصابين بالسكّري ممارسة ذات التمارين والشدّة التي يمارسها الاصحّاء، لكن حاول أن تبدأ بمستوى خفيف ثم زدّ شدة تدريبك تدريجياً، خصوصاً إن كنت جديد على الرياضة. يُنصح لمن لديهم النوع الأول من السكري باللعب لـ20-30 دقيقة/جلسة، أما لمن لديهم النوع الثاني من السكّري فـ 30-60 دقيقة في الجلسة، بشدّة متوسّطة إلى مرتفعة (ضمن 55-85% من أعلى معدل لضربات القلب)، ولا تنسى أن تستشير طبيبك حول الوقت المناسب لممارسة الرياضة في اليوم.

 

4- مارس تمارين القوّة

ممارسة تمارين القوة جيّدة لتسريع حرق الدهون وتحسين استجابة الخلايا للانسولين. ويُنصح مرضى السكّري بأداء 12-20 تكرار للتمرين الواحد، بشدّ تدريب منخفضة إلى متوسطة، وليومين إلى ثلاثة أيام في الأسبوع.

 

5- اشرب الكثير من الماء

وهذا قبل وأثناء وبعد التدريب لتجنّب الجفاف.

 

6- اختر حذاء وجرابات مناسبة

اختر حذاء مريح ومناسب لحجم قدمك وذو تهوية جيّدة، واختر جوارب تمتصّ العرق وتبعده عن قدميك (تجنّب القطن)، وهذا مهم لتجنّب نفسك التقرحات واحمرار وتهيّج القدمين وأي مشاكل اُخرى قد تؤدي للإصابة بقدم السكّري.

 

7- ارتدِ بطاقة تعريف بحالتك الصحية

سواء كنت تتدرب في الخارج أم في النادي الرياضي، من الأفضل أن ترتدي سوار أو بطاقة تعريف تبيّن أن لديك السكّري وأي نوع منه، وذلك حتى تحصل على الرعاية الطبيّة المناسبة في حال حدوث أي حالة طارئة.

 

8-  تجنّب ممارسة الرياضة في الحالات التالية...

-  إن كنت تشعر بالدّواء أو الرجفان أو قلّة التركيز

- في الأجواء الباردة جداً أو الحارّة جداً (فميانيكية موازنة حرارة الجسم من خلال العرق تكون مختلّة عند المصابين بالسكّري)

- إذا كان مستوى السكر في الدمّ لديك أقل من 100 أو أكثر من 300 ملغ/دسلتر

- إن لم تأكل أي شيء لفترة من الزمن، أو في حال وجود أي حالة اُخرى حذّرك الطبيب من ممارسة الرياضة فيها

- مباشرة بعد أخذ جرعة انسولين، أو عندما يكون عمل الانسولين على الخلايا في قمّته، لتتجنّب انخفاض سكّر الدمّ الناتج عن الرياضة

- وتجنّب كذلك التمارين التي تتسبب بصدمات وضغط كبير على المفاصل

 

هل تحتاج لاستشارة أو لديك سؤال حول الرياضة والسكّري! ضع أسئلتك على منتدى فتنس يارد.

 

المراجع:

F. Hatfield. Fitness: The Complete Guide. Edition 8.6.6

http://www.diabetes.org/

http://diabetes.niddk.nih.gov/

http://www.joslin.org/

http://www.mayoclinic.org/

طباعة
قيّم المقال:
2.0
الاكثر مشاهدة
مقالات ذات صلة
آخر المقالات

سجل مجانآ


مكتبة الوصفات مكتبة الوصفات
مكتبة التمارين مكتبة التمارين