10 آب, 2014

ما هي الأسباب التي تمنعك من الاستمرار في التمرين

سواء كنت/ي تريد بناء عضلاتك أو تخفيف وزنك، ليس من السهل أن تلتزم وتستمر بتطبيق خطّة التمارين التي تحتاجها لتصل إلى أهدافك، ولهذا السبب إنّ امتلاك جسم رشيق وصحّي نفيس جداً ولا يصله الجميع.

ليست المشكلة في الدافع والرغبة، فجميعنا نرغب بجسم صحّي وجذّاب، لكن الصعوبة في القدرة على تطبيق خطّة التمارين التي وضعتها والمتابعة في الاستمرار عليها.

وضعنا لك هنا عدد من الاسباب التي ممكن تن تمنعك من الالتزام بتمارينك، و طرق وحلول لتتغلّب عليها.

 

1) وضع أهداف غير واقعيّة

أن تمتلك عضلات بطن بارزة في أسبوعين، أو أن تحصل على أكتاف قوية وضخمة بعدّة أيام، ليست بأهداف منطقية، هذا لا يعني انه لا يمكنك الحصول على العضلات البارزة والقوية، لكن الفترة الزمنية لتحقيقها هي الغير ممكنة.

لذا احرص على وضع أهداف يمكنك تحقيقها بناءً على مستوى لياقتك الحالي، والوقت الذي تمتلكه للتدريب، ابني خطة تمارين عمليّة، مناسبة وخاصة بك باستخدام باني جدول التمارين.


 

2) التدرّب لوحدك

نحن مخلوقات اجتماعية بالفطرة، فالجميع يحبّ الصحّبة ويفضّل مشاركة الآخرين في نشاطاته، لذا؛ أحد الأسباب التي تحبطك وتشعرك بالملل أثناء ممارسة الرياضة هو عدم مشاركة أشخاص آخرين في التدريب.

لتجد لنفسك الحافز للاستمرار والنشاط؛ خطط للممارسة تمريناتك مع أحد أصدقائك أو أفراد عائلتك، أو شارك انجازاتك وتمارينك مع أصدقائك -كاستخدامك لمجموعات التواصل الاجتماعي ذات العلاقة بهدفك-، فعندما ترتبط مع شخص آخر يشاركك نفس الهدف، تقل فرصة تكاسلك عن تمريناتك.



3) التكاليف الماديّة

قد يشكّل التسجيل في عضوية نادي رياضي، أو شراء معدّات رياضية خاصّة عبء في البدء والمداومة على ممارسة الرياضة، فبعض المراكز أو الاجهزة قد تكون مكلفة جداً مادّياً.

لكن تحقيق أهدافك في تخفيف الوزن وبناء العضلات لا يتطلّب بالضرورة صرف مبالغ ضخمة، فبإمكانك ممارسة تمارين حول منزلك، أو تمارين لا تحتاج إلى أي معدات رياضية، أو استغل العروض الخاصة التي تقدمها بعض مراكز الرياضة.


جرّب هذه الخطّة لتمارين بدون أي أجهزة رياضية.

 

4) سوء إدارة الوقت

بسبب كثرة مشاغل حياتنا ومسؤولياتنا، لم تعد ممارسة الرياضة أولوية وليس لها مكان ضمن جدول أعمالنا المزدحم.

لكن مع ذلك، هذا ليس بالسبب الكافي ليمنعك من تخصيص - ولو القليل- من الوقت بشكل منتظم ومدروس بحيث تتمكّن فعلا من تطبيق جدول تمارينك، قد يكون الأمر صعب قليلا في الأسابيع الأولى، لكن بعدها تصبح ممارسة الرياضة عادت المفضّلة والمرغوبة.


5) مراقبة الميزان باستمرار

كثرة الوقوف على الميزان لتقييم النتائج قد يكون له أثر سلبي نفسيا على المتدرّب، فبعض الأشخاص -خصوصا من يحاول تخفيف الوزن- ييأسون ويتوقفون عن متابعة التدريب اذا لم يجدو تغيير في أرقام أوزانهم، وهذا خطء للأسباب التالية:


- كل شخص يستجيب جسمه للتدريب بسرعة وطريقة مختلفة عن الآخر، فأنت قد تستسلم قبل أن تصل لمرحلة التغيير بقليل، وبالتالي تخسر جهودك.

- قد يكون جسمك يمر بمرحلة الاستبدال، أي أنك تخسر وزن كدهون لكن تستبدلة بوزن كتلة عضلية جديدة، وهو أمر مطلوب وجيّد.

- للرياضة فوائد كثرة للجسم عدا عن فقط إنقاص الوزن أو زيادته، كزيادة القوّة والقدرة على التحمّل وغيرها.

لذا لا تزن نفسك أكثر من مرّة كل أسبوع أو أسبوعين، واستخدم وسائل اُخرى لتقييم إنجازاتك البدنية وقربك من تحقيق أهدافك؛ كالأوزان الجديدة التي تستطيع حملها، المسافات الأطول التي يمكنك جريها، مدّة الكارديو التي يمكنك تحملها، بالإضافة إلى مقاسات محيط جسمك، وكل هذا يمكنك متابعته باستخدامك للوحة قياس الجسم في بروفايل فتنس يارد المجّاني.


هل لديك مشاكل غيرها تمنعك من المداومة على تنفيذ برنامجك الرياضي؟ اطرح اسئلتك أو مشكلتك وسنقدّم لك المساعدة في محاولة حلّها، أو شاركنا آرائك في التعليق.

المزيد

طباعة
قيّم المقال:
2.8
الاكثر مشاهدة
مقالات ذات صلة
آخر المقالات

سجل مجانآ


مكتبة الوصفات مكتبة الوصفات
مكتبة التمارين مكتبة التمارين