19 أيار, 2015

اعراض الافراط في التدريب الرياضي

الكثير من الأشخاص و خصوصا المبتدئين يظنون أنهم كلما تمرنوا أكثر كلما نمت لهم العضلات بشكل أسرع، ولكن هذا خاطئ لأن التمرين الزائد لا يعمل على بناء العضلات بشكل أسرع، بل يقوم بهدم العضلات لأنك تطلب من جسمك القيام بمهام أكبر من التي يقدر عليها، وكذلك أنت لا تعطي جسمك الفرصة التي يحتاجها ليقوم بالإستشفاء والبناء مما يزيد من شدّة الهدم العضلي. لذلك إذا كنت تتمرن زيادة عن اللزوم فهناك عدة علامات لتعرف ذلك، وفي هذه المقالات سنتكلم عن أبرز العلامات التي ستأكد ما إذا كنت تتمرن بشكل كبير و أنه يجب عليك إعطاء جسمك واقتا لراحة.

اقرأ أيضا: 12 طريقة مثبتة في تسريع تعافي العضلات من التدريب.

 

آلام العضلات المستمر

على كل حال الشعور بآلام في عضلة معينة بعد التمرين لمدة يوم أو يومين أمر طبيعي ومتوقع، ولكن أن تستمر تلك الآلام لمدة تزيد عن 3 أيام فهذا يدل على أن العضلة لم تأخذ الراحة الازمة لكي تحقق الإستشفاء العضلي، وهذا سيؤثر سلبا على نمو العضلات، لهذا عليك التوقف عن تمرين عضلة معينة لازالت لم تشفى بعد من التمرين السابق، و ينصح بعدم تمرين نفس العضلة إلّا بعد مرور 48 ساعة على تمرينها على الأقل، خصوصا إذا كان هدفك تكبير العضلات.

 

كثرة الاصابة بالمرض والفيروسات

إذا كنت تعاني من الشعور بالمرض عدة مرات في الشهر، فهذه إشارة من جهاز المناعة لديك ليخبرك بأنك تتمرن بشكل كبير، مما يضعف جهاز المناعة لديك ويجعلك عرضة للعديد من الأمراض، لهذا ينصح خبراء التغذية والتمارين بأخذ وقت كافي لراحة، والحرص على إتباع حمية غذائية تحتوي اطعمة تعزّز المناعة، وربما تناول مكملات غذائية للفيتامينات والمعادن.

 

الضعف العامّ وخسران الوزن

إذا كنت تتمرن بأوزان معينة بسهولة ولكن بعد مدة أصبحت تواجه صعوبة بحمل تلك الأوزان أو ما هو أقل منها حتى، أو لاحظت نزول في وزنك دون محاولتك لذلك، هنا عليك أن تعلم أنك تتمرن بشكل زائد مما يسبب لك ضعف في العضلات، ولتتخلص من هذه المشكلة عليك إعادة النظر في رنامجك التدريبي وتغييره لتضمن الراحة والاستشفاء الكافي لعضلاتك.

 

الكسل والخمول

هل تجد صعوبة في النهوض من الفراش؟ و تناول وجبة الفطور في تحبها؟ والقيام بأنشطتك المعتادة؟ هل تنتقل من تمرين إلى تمرين ببطئ وبدون حماس؟ أو حتى الشعور بتسارع في دقات القلب أحياناً؟ هذا دليل على أنك تتمرن بشكل أكثر من اللازم. تجنّب هذه الأخطاء التي تمنع بناء عضلاتك.

 

حدوث الإصابات أو الشدّ العضلي

إذا كنت تتمرن بشكل كبير دون أن تعطي جسمك الطعام الذي يحتاج إليه أو الراحة التي يحتاجها، فإن كل الأنظمة في جسمك التي تعمل على إبقائك بصحة جيدة و تشعر بنشاط و حيوية و تبقيك بعيدا عن الإصابة، فكلها ستصبح في خطر، لهذا إذا كنت تتعرض للإصابة بشكل متكرر وإذا كنت تعاني من إصابة لا تريد أن تشفى، فعليك أخذ راحة حتى يعود جسمك إلى ماكان عليه أو عليك الدهاب لطبيب بخصوص تلك الإصابات.

 

عدم الحصول على النتائج وإحراز التقدم

إذا كنت تشعر بأنك تتمرن بشكل جيد وتأكل بشكل صحي لمدة طويلة ولكنك لا تجد أي تحسن في جسمك أو نتائج إيجابية من جهودك، فربما أنك تتدرب بشكل مفرط، فلو كنت تتبع البرنامج الصحيح والعادات الصحيحة، يجب أن ترى نتائج إيجابية ولو بسيطة بشكل شهري.

 

تعرّف على كيفية جدولة وبناء خطة تمارين شخصية، لتصل لأهدافك البدنية بأسرع وقت وبالطريقة الصحيحة.

طباعة
قيّم المقال:
2.3
الاكثر مشاهدة
آخر المقالات

سجل مجانآ


مكتبة الوصفات مكتبة الوصفات
مكتبة التمارين مكتبة التمارين