01 تموز, 2015

تغذية المرأة الحامل في رمضان

 

تتساءل كثيرا من النساء الحوامل ان كان بامكانهمن الصيام في شهر رمضان وعما اذا كان صيامهن يؤدي الى ايذاء صحة الجنين أو يؤثر على ما يحصل علية من العناصر الغذائية الهامة لنموة وتطوره الطبيعي داخل البطن خصوصا مع انتشار المقولة الخاطئة بأن المرأة الحامل يجب أن تأكل عن شخصين، بالرغم من ان احتياجات المرأة في هذه المرحلة تزداد من حيث السعرات الحرارية والعناصر الغذائية لكن هذه الزيادة لا تعني مضاعفة تناول الطعام وانما بتناول الأطعمة ذات الكثافة  العالية من العناصر الغذائية خصوصا أن الزيادة في السعرا ت الحرارية تبدأ من الشهر الرابع وتكون ب 300 سعر حراري فقط لا غير.

لقد ثبت طبيا أن الصيام لا يشكل خطراً على صحة الأم الحامل أو الجنين، بل هو رياضة روحية ونفسية ، ومن خلال الشهر الأول حتى موعد الولادة فإن الصيام لا يؤثر على نمو الجنين, وذلك إذا كانت الأم لا تعاني من الأمراض وتتناول غذاء متوازنا ومتنوعا بعد الإفطار. وكل ذلك يتوقف على المرأة الحامل وعلى قدرتها على الصيام وتكون استشارة الطبيب هي الفيصل في حالة إذا ما كانت تستطيع الصيام أم لا، واتفق الأئمة على منح الحامل رخصة الإفطار إذا كان ذلك بناء على رأى طبي خوفا على صحتها وصحة جنينها, فالله سبحانه وتعالى لا يكلف نفسا إلا وسعها.

ولكن كيف لا يؤثر الصيام على صحة الجنين بالرغم من ساعات الصيام الطويلة في رمضان؟

يتناول الجنين ما يحتاجه من مواد غذائية عن طريق الحبل السري، وذلك مما يتوافر في دم الأم، وإذا لم يجد الجنين الغذاء الكافي له فإنه يتأثر بذلك فيبدأ أولا في التوقف عن الحركة للمحافظة على كمية الطاقة المخزونة لديه لتوفيرها للأعضاء الأساسية بالجسم مثل المخ والقلب وفي أثناء ساعات الصيام الأخيرة قد لا يتوفر الغذاء المطلوب للجنين، فتلاحظ الأم قلة حركة الجنين وعند موعد الإفطار، وبدأ سريان المواد الغذائية وخصوصا السكريات والسوائل من دم الأم إلى الجنين، يبدأ الجنين في الحركة مباشرة،أما اذا طالت فترة حرمان الجنين من الغذاء لعدة أيام أو أسابيع فيبدأ في حرق كمية الدهون الموجودة بجسمه وتكوين الأجسام الكيتونية، وهنا يتعرض الجنين لنقص النمو ويولد طفل قليل الوزن له مشاكل صحية كثيرة.

ما هي أهم العناصر الغذائية التي تحتاجها المرأة الحامل وما هو تأثيرها على صحتها وصحة جنينها؟!

يجب أن تتناول المرأة الحامل الأطعمة ذات الكثافة العالية من العناصر الغذائية والتي يمكنها الحصول عليها باتباع نظام غذائي سليم بعيد عن جميع المعتقدات الخاطئة التي تحيط بها ومن أهمها:

العنصر

الاحتياجات

فوائد العنصر للأم

فوائد العنصر للجنين

الكالسيوم

1000 مغم ولا يتجاوز 2500 مغم

حماية كثافة العظام و المحافظة على انخفاض ضغط الدم

بناء العظام والأسنان(مع مراعاة أن الجنين يحصل على الكالسيوم من مخازنة عند الأم)

الكولين

450 مغم ولا يتجاوز 3500 مغم

بناء عظام قوية والتي تحمي من ارتفاع ضغط الدم

يمنع مشاكل النخاع الشوكي ويساعد على نمو الدماغ

حمض الدكساهيكسانويك(DHA)

300 مغم

من المحتمل أن يقلل من أمراض القلب في المستقبل

يساعد على تطور الدماغ والرؤية

حمض الفوليك

600 ميكروغرام

يمنع الأنيميا

يمنع الولادة المبكرة ويحد من مشاكل النخاع الشوكي المحتملة في أول 30 يوم من الحمل

اليود

250 ميكروغرام ولا يتجاوز 1100ميكروغرام

لغدة درقية صحية

يساعد في نمو الدماغ و تطور الجهاز العصبي،يمنع التقزم،يقلل من احتمالية الاجهاض أو موت الجنين داخل البطن

الحديد

27 مغم ولا يتجاوز 45 مغم

يمنع فقر الدم أثناء الحمل 

يمنع الولادة المبكرة

رايبوفلافين

1.4 مغم

لانتاج الطاقة بشكل عام والاستفادة من البروتين من الطعام المتناول حيث يساعد على امتصاصه

لايوجد

فيتامين ب 6

1.9 مغم

المساعدة في انتاج البروتين لبناء خلايا جديدة وفي تعزيز جهاز المناعة و تشكيل خلايا الدم الحمراء

لايوجد

فيتامين ب 12

2.6 ميكروغرام

لانتاج خلايا الدم الحمراء ويساعد الجسم على انتاج الطاقة من الدهون والكربوهيدرات

لا يوجد

فيتامين C

85 مغم ولا يتجاوز 2000 مغم

يساعد الجسم على امتصاص الحديد،بناء أسنان وعظام قوية،تعزيز الجهاز المناعي،المحافظة على صحة الأوعية الدموية وبالتالي خلايا دم صحية

لا يوجد

فيتامين د

0.015 مغم ولا يتجاوز 0.1 مغم

يساعد على امتصاص الكالسيوم من الطعام

يساعد جسم الجنين على استهلاك الكالسيو لبناء الأسنان والعظام

الزنك

11 مغم ولا تتجاوز 40 مغم

لنمو واصلاح الخلايا وفي انتاج الطاقة

نمو الدماغ وتطورة

 

 

اليكي بعض النصائح التي ستساعدك على الصيام في شهر رمضان والتي من شأنها المحافظة على سلامتك وصحة جنينك :

§ يجب  على المرأة الحامل أن تهتم بوجبة السحور وتؤخرها قدر الإمكان.

§ عند الإفطار يجب عدم تناول الطعام مرة واحدة، بل من الأفضل تقسيم وجبة الإفطار إلى عدة وجبات صغيرة ومتفرقة, لان الإكثار من الأكل عند الإفطار يؤدي إلى عسر هضم وضيق التنفس عند الأم.

§ الاهتمام بنوعية وكمية الغذاء عن طريق الاختيارات الصحية له مع مراعاة عدم زيادة الوزن وتجنب إتباع أي نظام غذائي قاسي لإنقاص الوزن.

§ الاهتمام بتعويض السوائل بعد الإفطار وذلك بشرب الماء, العصائر الطبيعية الغير محلاة أو الحليب وذلك على فترات.

§ عدم الإكثار من الحلويات والعصائر المحلاة حتى لا تشعر الحامل بالعطش ولا يزداد وزنها كثيرا.

§ أثناء نهار رمضان يمكن للحامل أن تمارس حياتها الطبيعية على شرط ألا تجهد نفسها كما عليها أن تأخذ قسطا وافرا من الراحة خلال النهار.

§ تجنب الإجهاد والعمل في درجات الحرارة المرتفعة لمنع فقدان كمية كبيرة من سوائل الجسم.

§ إذا شعرتي بأعراض إرهاق الصيام التي تتمثل في انخفاض الضغط والدوخة، والشعور ببرودة الأطراف، والغثيان وعدم القدرة على القيام بأي مجهود، فعليكي بالإفطار وعدم إكمال الصيام.

§ المراجع:

http://www.moh.gov.ps.

http://www.webmd.com/baby/pregnancy-diet-nutrients-you-need.

 

طباعة
التصنيفات: مقالات رمضانية
قيّم المقال:
لا يوجد تقييم
الاكثر مشاهدة

سجل مجانآ


مكتبة الوصفات مكتبة الوصفات
مكتبة التمارين مكتبة التمارين